سقراط

نبذة عن سقراط

فيلسوف يوناني كلاسيكي. يعتبر أحد مؤسسي الفلسفة الغربية، لم يترك سقراط كتابات و جل ما نعرفه عنه مستقى من خلال روايات تلامذته عنه. ومن بين ما تبقى لنا من العصور القديمة، تعتبر حوارات أفلاطون من أكثر الروايات شموليةً وإلمامًا بشخصية سقراط. بحسب وصف شخصية سقراط كما ورد في حوارات أفلاطون، فقد أصبح سقراط مشهورًا بإسهاماته في مجال علم الأخلاق. وإليه تنسب مفاهيم السخرية السقراطية والمنهج السقراطي. ولا يزال المنهج الأخير مستخدمًا في مجال واسع من النقاشات كما أنه نوع من البيداجوجيا (علم التربية) التي بحسبها تطرح مجموعة من الأسئلة ليس بهدف الحصول على إجابات فردية فحسب، وإنما كوسيلة لتشجيع الفهم العميق للموضوع المطروح. إن سقراط الذي وصفه أفلاطون هو من قام بإسهامات مهمة وخالدة لمجالات المعرفة والمنطق وقد ظل تأثير أفكاره وأسلوبه قويًا حيث صارت أساسًا للكثير من أعمال الفلسفة الغربية التي جاءت بعد ذلك

سقراط يلقب احيانا بأنه اكثر الرجال حكمة في العالم القديم، فبعد أن عمل في الفن وقتا قصيرا، تحول إلى الفلسفة، وثبتت من فوره شهرته كمفكر على جانب كبير من الاصالة والإبداع. وقد ابتدع طريقة للتحقيق والتعليم هى كناية عن سلسلة من الاسئلة تهدف إلى الحصول على تعبير واضح ومتماسك عن شيء يفترض أنه مفهوم ضمنا من كل الكائنات البشرية العاقلة. وكان دائم السعي وراء الحقيقة والاهتمام بجعل مشاكل الحياة المعقدة أسهل على الفهم، ولتحقيق هذه الغاية كان مضطرا إلى مناقشة الكثير من المعتقدات والتقاليد المسلم بها الامر الذي اكسبه الكثير من العداوات في حياة بيريكليس كان سقراط في امان، لان هذا السياسي الكبير كان معجبا به كثيرا، ولكن بعد وفاته شرع اعداء سقراط في الضغط عليه لكي يسحب معظم ماقاله، ولكن لم يقبل بذلك، واستمر بعمل في الخط الذي رسمه، وماكان يعتقد أن الحاجة تدعو إلى مناقشته، واخير حوكم بتهمة افساد الشبيبه. وحكم عليه بالموت بتجرع سم الشوكران القاتل
soqrat.com ©
...